متى يعتبر الطفل متاخرا في الكلام

متى يعتبر الطفل متاخرا في الكلام

طفلك

متى يعتبر الطفل متاخرا في الكلام

لتأمين عملية النطق وسلامتها يجب الانتباه لمشاكل السمع والنطق لدى الأطفال منذ وقت مبكر، لذلك فإن تأخرهم في النطق مشكلة كثيرا ما تؤرق الأمهات، خاصة إذا كان عمر الطفل سنتين، ولم ينطق أي كلمة. فهل يعد هذا تأخرا في الكلام؟

 

هناك فرق بين تأخر النطق وبين ما هو طبيعي برأي اختصاصية قسم الأطفال، الدكتورة شاهيناز محمود حسين، أوضحت قائلة: ” إذا كان عمر الطفل سنتين ولم يستطع نطق أي كلمة فهذا يعد تأخرا في النطق، أما إذا كان يستطيع قول كلمة أو كلمتين لكنه لا يستطيع تكوين جملة، مثل أريد أن أشرب، فهذا يعد أمرا طبيعيا.

 

جدول اللغة الزمني
يبدأ الطفل منذ الولادة بإصدار الأصوات مثل: البكاء، والضحك، ثم المناغاة، ثم اللعب الصوتي بأصوات غير مفهومة يطلق عليها “الرطانة”. ومع نهاية السنة الأولى، يجب أن يكون قادرًا على نطق عدة كلمات، وفى السنة الثانية يلفظ جملاً قصيرة مكونة من كلمتين، أما في السنة الثالثة، فيبدأ بطرح الأسئلة، وتكون الجمل أطول. وهنالك ملاحظة أن الإناث يبدأن بالكلام في وقت مبكر عن الذكور.

 

أسباب تأخر النطق

تلعب العيوب الخلقية دورا كبيرا في تأخر الكلام لدى الطفل. مثل أن يولد ولديه عيب في الشفاه، أو سقف الحلق، أو الفكين.

وهناك أسباب أخرى، كحدوث تعقيدات أثناء ولادة الطفل مثل نقص الأكسجين.. كما أن تعرض الطفل إلى أكثر من لغة داخل المنزل قد يؤثر أيضا في تأخر النطق لديه.

 

علاقة حاسة السمع بالنطق

أول ما يطلبه الطبيب هو التأكد من سلامة السمع لأن السمع حاسة أساسية في تعلم اللغة، وفي العملية التعليمية للطفل في المستقبل، فإذا اتضح أن المشكلة سمعية وحضر للطفل العلاج المبكر فسوف يستطيع أن يتكلم بسهولة.

وإذا كان السمع سليمًا، فعلينا التأكد من سلامة الطفل من ناحية تكوين المخ، والتركيز على مناطق النطق في الدماغ. وتتم هذه الفحوص باستخدام التصوير بالرنين المغناطيسي، فإذا كان التأخر في الكلام بسبب أي عطل في مراكز المخ المختصة بالكلام أو بسبب إصابته بأمراض أثرت في عصب السمع فيخضعونه للعلاج، ومن ثم ينصح الأطباء بتسجيله في مراكز مختصة لتعليم النطق.

 

إرشادات مساعدة

  • اجعلي طفلك ينتبه إلى الأصوات المحيطة به.
  • شجعيه على أن يخرج أصواتا كلامية بسيطة.
  • انتبهي للمقاطع الصوتية التي يصدرها، على أن تكون مكونة من صوتين، وذلك من خلال اللعب معه (اللعبة المشهورة التي نطلق عليها الغميضة، مع إخراج مقاطع لفظية مثل (بيه بيه) أو لعبة القطار ونقول معها (توت توت).
  • استعملي حركات النفي بحركة الإصبع حين نقول (لا لا)، أو بهز الرأس للتأكد من فهمه، وتجاوبه، وتعليمه حركات السلام باليد، وحركات الوداع مثل أن يقول (باي باي).
  • تأكدي من عملية الاستجابة لاسمه عند مناداته.
  • علميه فهم بعض الأصوات التي تدل على طلب حاجاته مثل (ننة للطعام، وامبو للشرب، وباي للخروج).