كاظم الساهر يُنشِد “الأمل” في حفل جائزة الصحافة العربية

دبي: ينقل الفنان كاظم الساهر بصوته رسالة  الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات، رئيس مجلس الوزراء وحاكم دبي  إلى الشباب العربي، حيث سيُغنّي قصيدته “الأمل” لتكون ملحمةً غنائية هادفة وبناءة، سيؤديها في حفل جائزة الصحافة العربية لتكريم الفائزين ضمن الدورة الخامسة عشرة للجائزة المقرر إقامتها مساء الأربعاء الموافق في 11 مايو الجاري في مركز دبي التجاري العالمي.

 

وتلخّص القصيدة، التي سينشدها الساهر، فكرة أنه لا بديل عن “الأمل” بمستقبل المنطقة العربية التي تقف اليوم على محك تاريخي، لتستعيد حضارتها وتستأنف ريادتها. إذ يوجّه “مؤلف القصيدة” بكلماتها القوية والمعبّرة، رسالة مفادها أن الدول والأمم والشعوب المنفتحة المتسامحة تستطيع النهوض والتطور بالأمل، وأن الأجيال العربية القادمة لها حق علينا بأن نصنع لها أملاً ينير الدرب أمامهم ويهيئ لهم مستقبلاً جميلاً،  لأن المنطقة التي نعيش فيها والشباب العربي الذي يرى واقع أمته بحاجة إلى مشروع يعيد إليه ثقته الحضارية بنفسه، ويعيد الأمل إلى منطقته.

 




من قصيدة الأمَلُ

مَرْبَعُ  المَجد مُورقٌ وأنيقُ

واللّيالي منْ عِشـقِهِ لا تُفيـقُ

حالياتٌ بذكرهِ حاوياتٌ

حُسنَ مَغناهُ وهوَ عِرْقٌ عَريقُ

رَق فينا وراقَ ثُم تَمَنى

والأمـاني غُصنُهُن وَريـقُ

قَدْ خَبِرنا الزمانَ في حالتيهِ

وبَلوناهُ  وهوَ  غَـض رَشـيقٌ

ليسَ في ُرفِنا بأنْ لا نبالي

لا ولا خُلقُنا بِخَطْبٍ يَضيـقُ

قالَ  منْ قالَ  أينَ مِنا المُرَجى

ولَهُ قُلْتُ هَا أنَـا يا صَديـقُ

لَوْ  لأعلى رَفَعْت  عينَكَ  يوماً

كُنْتُ أبْصَرتني مَكاني عَتيـقُ

لَمْ أبَدلهُ  لمْ  أزلْ في   مَداري

سـائراً والسما لـدي    الطريقُ

إنْ أصابَ البُلدانَ قَحْطٌ وجَدْبٌ

وابتلى أهلَها الزمانُ الصفِيـقُ

فهوَ  دأبُ الحياةِ  خيرٌ  وشر

وهوَ شأنُ الوجودِ يُسرٌ وضيقُ

وإذا ما سَحائبُ الصيفِ مَرتْ

فدُجاهـا لِعَزمنـا لا يُعيـقُ

وأنا كل هَميَ شَعْبي

وبِحُسنِ الثناءِ شَعْبي حَقيـقُ

 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.